التعاون القضائي

Cet article est également disponible en : الإنجليزية, الفرنسية

يعد التعاون القضائي القائم بين الغرف الإفريقية غير العادية وتشاد أمرا غاية الأهمية لإنجاح العملية القضائية. وقد تم بهذا الصدد إبرام اتفاقية في 3 مايو 2013 بين جمهورية تشاد وجمهورية السنغال.

فبموجب هذه الاتفاقية تعهد الطرفان على تبادل “المساعدات القضائية والقانونية على قدر الإمكان لصالح الغرف الإفريقية غير العادية بالمحاكم السنغالية”، وذلك في إطار متابعة الجرائم الدولية التي تم اغترافها داخل الأراضي التشادية خلال الفترة ما بين 7 يونيو 1982 إلى 1 ديسمبر 1990.

تسلط هذه الاتفاقية الضوء على الإطار: خاصة تبادل إجراءات المرافعات بين هاتين الدولتين، بما فيه إحالة الوثائق الرسمية العامة أو المحفوظة؛ والحصول على الشهادات أو إحضار الشهود أمام قضاة الغرف الأفريقية غير العادية؛ وترحيل السجناء الذين يمثلون أمام القضاة كشهود؛ وحصانة وحماية الشهود والخبراء؛ وتوجيه الغرف الأفريقية غير العادية للإنابة القضائية في الأراضي التشادية.

فمن خلال هذه الاتفاقية تتعهد تشاد أيضا (المادة 17) بـ “التعاون من أجل وضع البرنامج التوعوي المعد في إطار الغرف الأفريقية غير العادية وتعميمه ليشمل جميع أراضي جمهورية تشاد”، وكذا تسهيل عملية “توزيع الوثائق وتنظيم اللقاءات التوعوية لصالح المجتمع المدني التشادي عبر وكالات التوعية”.

كما تتعهد تشاد في الاتفاقية بـ “نشر تسجيلات وجلسات القضية على الإذاعات والفضائيات العامة وفقا للأصول الوطنية، والسماح للإذاعات الخاصة بنشر ذلك أيضا”.

وقد تم في 15 نوفمبر 2013 إبرام بروتوكول بين الخلية الإعلامية للغرف الأفريقية غير العادية والخلية الإعلامية لنقابة القضاة المكلفة بتطبيق هذا الإجراء في وزارة العدل التشادية. فهذه الاتفاقية تعد مصداقا لتعهد البلدين بوضع إطار دائم للتبادل والتشاور.

اتفاقية التعاون القضائي السنغال / تشاد

Site by Primum Africa Consulting © Copyright 2014, All Rights Reserved

الصعود لأعلى